مناهج مؤسسة عبدالعزيز البابطين الثقافية لتدريس ثقافة السلام..
موضوع ندوة افتراضية عالمية بعنوان "التعليم من أجل ثقافة السلام"
25/10/2020

نظمت جامعة بيجاسو بالتعاون مع مركز التيروسبينيلي بروما وجامعة الدراسات الشرقية بنابولي ودائرة الأساقفة بدولة مالطا، ندوة افتراضية بعنوان التعليم من أجل ثقافة السلام، وذلك في صباح يوم السبت الموافق 24/10/2020.

وتم استلهام موضوع الندوة من إنجاز مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية المتمثل في 17 منهجا لتدريس ثقافة السلام العادل من الحضانة وحتى الجامعة، وقد افتتحت هذه الندوة رئيسة مالطا السابقة د. ماري لويز كوليرو بريكا، وأدارها الدكتور تهامي العبدولي مدير عام مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية، وشارك فيها خيرة من الأساتذة المختصين والمؤسسات وهم: الدكتورة هاريس فونجولي مستشارة رئيس دولة ألبانيا، الدكتورة روز آن شيري رئيسة لجنة تطوير التعليم بمالطا، الأستاذ نجيب الفريجي من المعهد الدولي للسلام، الدكتور لويجي موشيا رئيس مركز التيروسبينيلي بروما، الدكتور نبيل عياد مدير برامج الدراسات الدبلوماسية بجامعة غلاسكو – اسكتلاندا، الدكتور محفوظ العارم من كلية سوسة الدولية بتونس، الدكتورة ماريا بونس دي ليون من جامعة تمبل بإيطاليا، الدكتور جوسيبي كتالدي رئيس جامعة الدراسات الشرقية بنابولي، ورئيس دائرة الأساقفة بمالطا السيد شارل سيكلونا.

وناقش المشاركون أهمية ثقافة السلام خاصة من خلال المناهج التي أنجزتها مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية، والتي اعتبروها بالإجماع حدثا فريدا من نوعه في تاريخ مناهج التدريس.

وقد قالت رئيسة مالطا السابقة إن السلام هو همنا اليومي وإن التعليم هو أقوى سلاح يسكت بقية الأسلحة، وإن مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية تقدم لنا سلاح العقل، وهو تدريس ثقافة السلام لإسكات كل الأسلحة الأخرى.

السيد شارل سيكلونا

وفي نفس السياق جاء حديث رئيس دائرة الأساقفة في مالطا السيد شارل سيكلونا، الذي دعا إلى الأخوة العالمية، وقال إن السلام هو هندسة معمارية وفن وإبداع يؤديه التعليم، وإن مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثافية تقدم لنا كيفية هذه الهندسة.

وعرضت الدكتورة نادا ترنك رئيسة جامعة بريموريسكا في سلوفينيا، المناهج بالصور وطرحت أسئلة أمام عدد كبير من المشاركين الافتراضيين حول فلسفة هذه المناهج التي أجابها عليها د. تهامي العبدولي.

وكانت كلمة الختام للدكتورة لوجيا ميليلو رئيسة جامعة بيجاسو، وهي جامعة مختصة في التدريس عن بعد، وقد أكدت فيها عزمها على تدريس هذه المناهج بالتعاون مع مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية.

وانتهى كل المشاركين بالإجماع إلى ضرورة تحقيق الهدف السامي من أجل السلام العادل، وهو تعليم كل فئات الطلبة قيم وأسس ثقافة السلام من أجل العيش المشترك والاحترام المتبادل.

جميع الحقوق محفوظة 2020 - مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية

  • Black Facebook Icon
  • Black Twitter Icon
  • Black YouTube Icon
  • Black Instagram Icon