“دار الرافدين” و”دار درج” في العراق يطلقان “جائزة الرافدين للكتاب الأول”

“دار الرافدين” و”دار درج” في العراق يطلقان “جائزة الرافدين للكتاب الأول”

بمبادرة من “دار الرافدين” و”دار درج” في العراق، أعلن أخيراً عن إطلاق الدورة الثانية من “جائزة الرافدين للكتاب الأول” والتي تشمل مجالات الشعر والقصة والرواية.

ويأتي الإعلان بعد تأجيل الدورة الأولى التي انطلقت العام الماضي، نتيجة القيود التي فرضتها جائحة “كورونا” على القطاع الثقافي.

وقال المنظمون إن الدورة الحالية حملت اسم الشاعر العراقي الراحل فوزي كريم الذي “تميّز بكتاباته المغايرة لأبناء جيله واشتغاله على عمق المضمون وخروجه عن الشعارات والأيديولوجيات، إذ عمل على الاتجاه صوب القصيدة التي تتضمن أسئلته وقلقه وعزلته، خارج السائد في الأدب والسياسة والحياة”.

وتمنح الجائزة لمن لم يسبق لهم نشر أي كتاب في مؤسسة حكومية أو محلية، علماً أن باب المشاركة في هذه الدورة مفتوح حتى تاريخ 31مارس المقبل.

وتسعى الجائزة بحسب المنظمين الى “تشجيع الإبداع العربي وتحفيز المواهب لا سيما في الظروف الصعبة التي يعيشها العراق والمنطقة العربية”.

وستقيّم لجنة تحكيم عربية مستقلة الأعمال المرشحة للجائزة قبل أن تعلن عن الكتب الفائزة التي ستطبع وتوزع عربياً من قبل “الرافدين” و”درج”.

المصدر: