وزيرة الثقافة تشارك في إطلاق أول منصة إلكترونية لإحياء التراث المصري

وزيرة الثقافة تشارك في إطلاق أول منصة إلكترونية لإحياء التراث المصري

شاركت الفنانة الدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، مجموعة من طلاب البكالوريوس بكلية الإعلام جامعة الأهرام الكندية فى إطلاق مشروع تخرجهم "إرث"، والذي يعد أول منصة إعلامية إلكترونية مصرية لإحياء التراث المصري.

ووجهت وزيرة الثقافة نصيحة إلى الجيل الجديد من الإعلاميين بأهمية وضرورة السعي الدائم في الحفاظ على تراث الوطن، فى إطار استراتجية بناء الإنسان المصرى وترسيخ الثقافية والحضارية.

من جانبهم حرص الطلاب على إهداء وزيرة الثقافة درع جامعة الأهرام الكندية، بالنيابة عن الدكتور صديق عبد السلام رئيس جامعة الأهرام الكندية، وذلك تقديرًا لمجهوداتها فى دعم مبادرات الشباب المصري.

وتهدف منصة "إرث" إلى إعادة إحياء التراث وإبراز الهوية المصرية بشكل عصري في مختلف المجالات، والإسهام بتذكير المجتمع بالتراث ونشر ثقافات منسية، ونفّذ المشروع تحت رعاية الدكتور صديق عبدالسلام، رئيس الجامعة، وإشراف الدكتورة إيناس أبو يوسف، عميد كلية الإعلام، والدكتور أحمد فتحى، المستشار الإعلامى للجامعة، وبمعاونه أريج إبراهيم، المعيدة بقسم الصحافة، حيث شارك في المشروع ثمانية طلاب هم، هدير أمجد، محمد أبو السعود، شروق محمد، محمد وليد، آمنة أبو بكر، عمرو حاتم، هدير جمال، وندى علي.

المصدر: