معهد المخطوطات العربية يعقد دورة تدريبية حول تحقيق النصوص

معهد المخطوطات العربية يعقد دورة تدريبية حول تحقيق النصوص

اختُتم يوم الأربعاء24فبراير 2021مـ عبر تطبيق (زووم) ـ فعالياتُالدورة التأسيسية الأولى في(تحقيق النصوص)، التي أقامها معهد المخطوطات العربية على مدار خمسة أيام متواصلة (8- 12 من رجب 1442 / 20- 24 من فبراير 2021م)، وبلغ عددُ ساعاتها (16) ساعة تدريبية، حاضرَ فيها عشرة أساتذة.
وقد أكدّ الدكتورمحمد مصطفى كمال (مدير المعهد) في كلمته إنَّ هذه الدورة (التأسيسية) تأتي في إطار الغرضِ الرئيس الذي درجَ عليه المعهدُ منذ سنواتٍ، وهو تشجيعُ الدارسين على الدخول في عالمِ المخطوطات وتحقيق النصوص، وإزالة حاجز الخوف والرهبة مِن نفوسِ الكثير منهم، وإكسابهم المهارات والثقافات اللازمة لصنعة التحقيق.
مِن جانبه ذكر المسؤول العلمي للدورة ( الدكتور أحمد عبد الباسط) أنَّ هذه الدورةَ توقَّفتفي أيَّامِها الخمسة عند الخطوطِ الرئيسةِ لـ (صنعة التحقيق)، واستطاعت أنْ تقدِّمَ المفاتيحَ التي لا غنى عنها لمَن يُريد أن يتعاملَ مع (النصِّ التراثي المخطوط)، ويقدِّمَه للقارئ المعاصر في (نشرة نقدية) تليقُ بما خلَّفه القدماء مِن آثارٍ معرفيَّةٍ ثريَّةٍ. كما أنَّ الدورةَ لم تُغفل الجانب التطبيقي؛ إذ خُصِّص له اليوم الأخير منها، لمدارسةِ النصِّ الذي وُزِّع على المتدربين في اليوم الأول من الدورة، وقراءته والتعليق عليه، بمتابعةِ الأساتذة وإشرافهم.
يُذكر أنَّ الدورةَ قد شهدت إقبالًا ملحوظًا وتنوُّعًا واضحًا في تخصُّصات المتدرِّبين وجنسياتِهم، إذ التحق بها (112) متدربًا، من (24) دولة عربية وأجنبية، مثل: مصر والأردن والإمارات والجزائر والسعودية وسورية والصومال وعمان والكويتوالغربواليمن وبنجلاديش وتركيا وتنزانيا وسنغافورة وغامبيا، وقرغيزستان.. .

المصدر: