متحف اللوفر يفتتح قاعدة بيانات إلكترونية جديدة لتحفه ومقتنياته

متحف اللوفر يفتتح قاعدة بيانات إلكترونية جديدة لتحفه ومقتنياته


أفتتح متحف اللوفر الباريسي الأكبر في العالم قاعدة بيانات إلكترونية جديدة لتحفه ومقتنياته يمكن الولوج إليها بشكل مجاني من طرف الجمهور. ويتضمن الموقع الجديد أكثر من 480 ألف قطعة مصحوبة بنص توضيحي، سواء كانت معروضة أم غير معروضة، وهو ما يمثل تقريبا ثلاثة أرباع محتويات المتحف، وقال الرئيس المدير العام للوفر (جان-ليك مارتينيز): إن المنصة الجديدة يجري تحضيرها منذ سنوات عديدة بهدف تقديم خدمة نوعية لأكبر قدر من المهتمين، وخاصة الباحثين.
وأشار إلى أن ولوج الجمهور يحتل الصدارة ضمن أولويات المتحف. ويسمح الاطلاع على المحتويات عبر الإنترنت بتعميق التحف الرمزية ومشاهدة سلاسل أثرية جزئية ومن الحقب القديمة الإغريقية. كما يشمل الموقع الجديد متحف (ديلاكروا) التابع لمتحف اللوفر ومنحوتات (تويليري) والقطع المُستَرجَعَةَ من ألمانيا منذ 1945 والتي عُهدَ بها إلى اللوفر في انتظار إعادتها المحتملة إلى أصحابها الأصليين الذين انتُزعَت منهم بالقوة. وبفضل المنصة الجديدة، صار بإمكان المُتَصَفحين البحث عن أي قطعة في المتحف سواء كانت معروضة في القاعات أم مُودَعَة لدى مؤسسات أخرى أو محفوظة في المخازن. وأوضحت (دومينيك دي فون-رولكس)، مديرة الوساطة والبرمجة الثقافية في اللوفر، أن هناك نهما كبيرا من لدن الجمهور للسرد المتعلق بالتحف وبالمتحف، مؤكدة أن عناية خاصة تم منحها للصورة الثابتة والمتحركة لمواكبة هذا السرد. وتميز العام 2020 وما صاحبه من تداعيات فيروس كورونا بقفزة هائلة في عدد زيارات موقع اللوفر الكتروني وحضور هذا الأخير على شبكات التواصل الاجتماعي. إذ بلغ عدد الزيارات 21 مليونا في حين وصل عدد المشتركين في الشبكات إلى 10 ملايين.

المصدر: