تجارب الكتابة تسيطر على فعالية حوار مع مؤلف

تجارب الكتابة تسيطر على فعالية حوار مع مؤلف

استضافت فعالية "حوار مع مؤلف "بشارع ابن الريب الثقافي بكتارا، الكاتبة والفنانة التشكيلية لينا العالي والكاتب محمد همام فكري للحديث عن تجاربهما في الكتابة والتأليف ومصادر إلهامهما.
دار الجزء الأول من الأمسية حول الكتابة للطفل مع الكاتبة لينا العالي، في الحوار الذي أداره الكاتب حمد التميمي. وتحدثت المؤلفة عن كتابها عبدالرحمن قاهر السرطان الصادر عن دار لوسيل. وقالت: انها تستلهم البيئة الثقافية والاجتماعية المحلية في أعمالها، كما تهتم بالقيم التربوية في أعمالها. وانها تعد للكتابة عن سبع مناطق في قطر، في أعمال تنشر تباعا في دار جامعة حمد بن خليفة للنشر. وأنها اختارت في تجربتها الحديثة الفصل بين تجربتها في التأليف وتجربتها في التشكيل، من خلال الاكتفاء بالتأليف وترك الرسومات المصاحبة للكتاب لفنانة أخرى.
وأشارت الى ضرورة تطوير الشكل والمضمون وتعزيز القص والسرد بطرق جديدة تواكب العصر، وصناعة مركز جذب للأطفال من خلال استخدام تقنيات الفيديو وتوظيف التكنولوجيا.
في الجزء الثاني من الأمسية تحدث الكاتب محمد همام فكري عن كتابه الذي صدرت طبعته الثانية حديثا عن دار نشر جامعة حمد بن خليفة للنشر، في حوار أداره الكاتب والصحفي محمد الربيع محمد صالح. واستهل همام حديثه بالإشارة الى أنه شاهد عيان على التحولات الفكرية والثقافية في قطر، وأنه وثق في كتابه عن الحج من قطر قديما، أحد هذه التحولات في طريقة وأسلوب وتقاليد الحج في المجتمع القطري، من خلال شهادات وذكريات كبار السن في المجتمع عن الحج برا بالقوافل وبحرا بالمحامل وجوا بالطائرات.
وتطرق الى تفاصيل الطريق البري والبحري والمشقات التي كانت ترافق الحجاج في المراحل المختلفة، والاحتفالات والطقوس عند عودة الحجاج.

المصدر: