بورتريه فريدا كاهلو في مزاد بنيويورك

بورتريه فريدا كاهلو في مزاد بنيويورك

بيع البورتريه الذاتي "دييغو وأنا" للفنانة المكسيكية فريدا كاهلو، في مزاد سوذبي في نيويورك بمبلغ قارب 35 مليون دولار.

وهذا العمل هو آخر بورتريه ذاتي نصفي لكاهلو التي انتهت من رسمه قبل وفاتها عام 1954، ويصوّر كاهلو بوجه زوجها الفنان دييغو ريفيرا على جبهتها.

وحسب دار المزادات، فقد تم اقتناء اللوحة من قِبل إدواردو ف. كونستانتيني، الذي أسّس على وجه الخصوص متحف أميركا اللاتينية للفنون في العاصمة الأرجنتينية.

يُذكر أنّ كاهلو (1907 - 1954) رسمت ما يزيد عن 100 لوحة ما زالت محفوظة في متاحف ومجموعات خاصة في أنحاء العالم.

المصدر: