انطلاق ملتقى شقراء التشكيلي

انطلاق ملتقى شقراء التشكيلي

بمشاركة أكثر من عشرين فنانا وفنانة يفتتح محافظ محافظة شقراء الأستاذ عادل بن عبدالله البواردي (ملتقى شقراء التشكيلي) تحت شعار نلتقي لنرتقي وذلك مساء اليوم الجمعة، وتستمر فعالياته لمدة يومين في سوق المجلس بالقرية التاريخية بشقراء وذلك تحت إشراف مكتب وزارة الرياضة في شقراء

ويتضمن الملتقى مشاركة أربعة وعشرين فنانا تشكيليا من أنحاء المملكة كافة، منهم الفنان صالح النقيدان وعدد من الرسامين والنحاتين بعدد من الأعمال الفنية والأساليب التشكيلية وبعض المنحوتات، حيث أعدت اللجنة المنظمة نقاط فرز للحضور لضمان الالتزام بالاحترازات الصحية وفق تعليمات وزارة الصحة ولا شك أن استضافة شقراء لهذه القامات من الفنانين والفنانات الرواد والمواهب الشابة لعرض أعمالهم التشكيلية ومواهبهم الفنية مما يسهم في تنشيط الحركة الثقافية والسياحية بالمحافظة.

ومن جهته قال أ. عبدالمحسن بن حمد العبدالوهاب مدير مكتب وزارة الرياضة في شقراء: إن الفن التشكيلي أحد روافد التقدم الثقافي والحضاري للمجتمعات، وهو تنظيم يشمل عدة مظاهر يُعبّر عنها عن طريق اللغة التشكيلية، وهي لغة الأشكال والأحجام والألوان والملامس وإدراك العلاقات. كما أن الفنانين والفنانات يدركون أن العلاقة بين الفن التشكيلي والإبداع علاقة قوية ومتماسكة، فالإبداع مظهر من مظاهر خصوبة التفكير، والشخص المبدع هو الذي يتمتع بحساسية مرهفة وقدرة على إدراك الثغرات، والفنان التشكيلي يتصف بحساسية غير عادية وقدرة على إدراك ما في الكون من علاقات ونظريات وقوانين بنظرة فاحصة متأملة، فالفن هو رؤية مباشرة لعالم الذات وعالم الأشياء معا، وفنون أي مجتمع هي في الواقع كشف عن القدرات الإدراكية لذلك المجتمع، باعتبار أن الفن هو نتاج خبرة الإنسان الثقافية في الحياة، كما أنه وسيله مهمة من وسائل الاتصال البشري بمختلف وسائل التعبير الفني.

لقد تم الحرص على أن يضم ملتقى الفن التشكيلي موضوعات فنية هادفة متنوعة ومترابطة لتوضيح فائدة الفنون التشكيلية ودورها البارز في بناء العقول والأجيال وإسهامها في تنمية استعدادات أبناء أمتنا الغالية.

شكرا لكل من ساهم في إنجاح هذا الملتقى، ونسأل الله تعالى أن يجعل لهذا الجهد الثمرة المرجوة منه والتوفيق والسداد لما فيه رفع شأن بلادنا على أيدي قادتها -حفظهم الله- وأبنائها المخلصين.

المصدر: