اللغة العربية ومكانتها العالمية.. تجارب وتحديات

اللغة العربية ومكانتها العالمية.. تجارب وتحديات

ضمن فعاليات أسبوع اللغة العربية، وبالتزامن مع إطلاق وزارة الثقافة والشباب تقرير حالة اللغة العربية، انعقدت الندوة الحوارية بعنوان «اللغة العربية في العوالم الجديدة»، بمشاركة كل من الدكتورة فاليري أنيشينكوفا من جامعة ميريلاند بالولايات المتحدة، والدكتور شاوكون ليان من جامعة بكين الصينية، والدكتورة باولا كافارو من جامعة ساو باولو في البرازيل، والأستاذة ندى يافي من معهد العالم العربي في باريس بفرنسا، وأدارها الدكتور محمود البطل، أستاذ اللغة العربية في الجامعة الأمريكية ببيروت.

واستعرض المشاركون في الندوة أسئلة التجربة الشخصية للمشاركين في علاقتهم بدراسة اللغة العربية والمحطات الأساسية، التي اختبروها خلال مسيرة تعلّمهم اللغة، وواقع اللغة العربية في العوالم الجديدة بين فرنسا والولايات المتحدة والبرازيل وصولاً إلى الصين، والتحديات والمعوقات التي تعترض تطوير عملية تعليم اللغة العربية وانتشارها في المجتمعات غير الناطقة بالعربية، كما تناولت الندوة آليات تغيير الصور النمطية التي تقع اللغة العربية في أسرها في عيون الآخر، وأهمية تعليمها للآخرين سبيلاً لتغيير هذه الصور، ليتوصل المشاركون ضمن الندوة إلى أهمية تنفيذ واحدة من أهم توصيات تقرير حالة اللغة العربية ومستقبلها، والمتمثلة في الدعوة لإنشاء مرجعية عالمية للغة العربية تستخدم وسائل تكنولوجية حديثة لإيصال اللغة العربية بأبسط طريقة وأيسرها، الأمر الذي يحتاج إلى جهد وتعاون من كل الأطراف المهتمة باللغة العربية وتعليمها.

المصدر: