top of page

الشارقة تحتفي بـ 4 أدباء في قصر النجمة الزهراء بتونس

الشارقة تحتفي بـ 4 أدباء في قصر النجمة الزهراء بتونس

شهدت مدينة سيدي بوسعيد التونسية، تكريم أربعة أدباء، ضمن النسخة الـ15 من ملتقى الشارقة للتكريم الثقافي، وهم: الدكتور المنجي الكعبي، والكاتب التّهامي الهاني، والدكتورة فوزية الزاوق، والشاعر سالم الشعباني.

ونُظم حفل التكريم في قصر النجمة الزهراء بمدينة سيدي بوسعيد التاريخية، بحضور رئيس دائرة الثقافة في الشارقة عبدالله بن محمد العويس، ووزيرة الشؤون الثقافية التونسية، الدكتورة حياة قطاط القرمازي، وسفيرة دولة الإمارات لدى تونس، الدكتورة إيمان السلامي، ومدير إدارة الشؤون الثقافية في دائرة الثقافة بالشارقة، محمد إبراهيم القصير، ونخبة من المثقفين وأهالي المكرمين.

وتضمن الحفل عرضاً حول دور الشارقة في دعم المبدعين العرب، إضافة إلى السير الإبداعية للمكرمين الأربعة، وما حققوه من نتاج أدبي خلال سنوات من العمل الثقافي الدؤوب.

وقال عبدالله العويس، خلال كلمة له «إنها لمناسبة عزيزة أن نجتمع في هذا المكان التاريخي، بينما يجدد ملتقى الشارقة للتكريم حضوره الثقافي في تونس الخضراء، للاحتفاء بأربعة مبدعين أثروا الساحة الأدبية العربية بنتاج إبداعي كبير، ونسجوا من خيوط الإبداع أجمل الأشعار، والروايات، والقصص، والنقد».

فيما ثمّنت وزيرة الثقافة التونسية مبادرات الشارقة الثقافية، مضيفة: «نثمّن كل المبادرات الثقافية التي تكرّس الوعي بالأدوار بالغة الأهميّة التي يمكن أن تضطلع بها الثقافة في التعريف بالشعوب ومدى تحضرّها وجعل الدول العربيّة نقاط جذب ووجهات مُفضّلة».

بينما أكد المكرمون أن الشارقة تقوم بجهد ثقافي كبير في خدمة الإبداع والمبدعين، معربين عن سعادتهم بالتكريم.

عبدالله العويس:

• مناسبة عزيزة أن نجتمع في هذا المكان التاريخي للاحتفاء بأربعة مبدعين أثروا الساحة الأدبية العربية بنتاج كبير.


الامارات اليوم

المصدر:

bottom of page