top of page

«شباب اللغة العربية» يقدّم وصفة لإنتاج محتوى رقمي ثري

«شباب اللغة العربية» يقدّم وصفة لإنتاج محتوى رقمي ثري

شارك مجلس شباب اللغة العربية في معرض مسقط الدولي للكتاب، الذي اختتمت فعاليات نسخته الـ28 أخيراً في العاصمة العُمانية.

وقدّم المجلس ورشة تدريبية تعرف خلالها زوّار المعرض إلى مبادرة مجلس شباب اللغة العربية ورسالته، وأهدافه الساعية إلى رفد اللغة العربية بأفكار شابة معاصرة، وتمكين وإشراك الشباب في جهود تعزيز ارتباطهم باللغة والهوية واستخدامها في مجالات الحياة المختلفة.

يشار إلى أن مجلس شباب اللغة العربية هو مشروع مشترك بين مركز أبوظبي للغة العربية، ومركز الشباب العربي، بالتعاون مع مبادرة «بالعربي» لمؤسسة محمد بن راشد للمعرفة، ومركز «زاي» لبحوث اللغة العربية في جامعة زايد.

وجاءت مشاركة المركز الجديدة استكمالاً لرؤية المركز وسعيه المستمر نحو تحقيق أهدافه في إحياء علاقة الشباب العربي بلغته، وتعزيز انتمائه العربي وتمسّكه بهويته الأصلية، بعد مشاركات مميزة للمجلس في عام 2023 بمختلف الفعاليات الثقافية والمحافل في الإمارات.

وقدّم أعضاء المجلس خلال المعرض ورشة عمل عن إنتاج محتوى رقمي ثري باللغة العربية وبمعايير عالمية، وناقشوا خلالها مستقبل المحتوى الرقمي بوجود الذكاء الاصطناعي. كما عرّفوا جمهور المعرض بأدوات تعتمد على الذكاء الاصطناعي يمكن استخدامها لدعم المحتوى الرقمي العربي، وعلى الإمكانات المتاحة لحضور اللغة العربية في أحدث مجالات العصر.

وأعدّ الورشة وقدّمها عضوا مجلس شباب اللغة العربية: الإعلامي رافي جرّوج، ومهندس الذكاء الاصطناعي عمّار سوسو. وفيما عرّف رافي جرّوج الجمهور بأنواع المحتوى الرقمي وتصنيفاته وأساسيات صناعته، ناقش عمّار سوسو حضور اللغة العربية في عالم الذكاء الاصطناعي، وتأثير المحتوى الرقمي العربي على نماذج الذكاء الاصطناعي التي تدعم اللغة العربية.


الامارات اليوم

المصدر:

bottom of page