أستاذية البابطين في جامعة لايدن تستضيف البروفيسروة جوليا براي من أكسفورد

بدأت أستاذية عبدالعزيز سعود البابطين في جامعة لايدن بهولندا أولى أنشطتها والتي استهلتها بمحاضرة للبروفيسورة جوليا براي من جامعة أكسفورد ببريطانيا، بحيث ألقت محاضرة بعنوان "العاطفة في الثقافة العربية". واعتمدت في محاضرتها على نصوص من كتاب "الفرج بعد الشدة" للقاضي أبو علي المحسن بن علي التنوخي الذي ضمّن كتابه قصص الأنبياء الذين عانوا من الشدة والكرب ثم الفرج. 

وتحدثت البروفيسورة براي عن التحكم بالغضب والرضا وبينت أنهما شعوران مؤسسان لأهم القرارات في تاريخ الحضارة الإسلامية، وخلصت إلى أن دراسة العاطفة في كل الثقافات يمكن أن تؤدي إلى النتائج نفسها. 

يذكر أن جامعة لايدن أبرمت اتفاقية مع مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية حول أستاذية للثقافة العربية تحمل اسم البابطين، وهي الجامعة المهتمة باللغة العربية وثقافتها ولديها مخزونات مهمة من المخطوطات العربية النادرة والتي سيتم التعاون بشأنها مع المؤسسة خلال الفترة المقبلة. 

جميع الحقوق محفوظة 2020 - مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية

  • Black Facebook Icon
  • Black Twitter Icon
  • Black YouTube Icon
  • Black Instagram Icon