في الذكرى الثالثة عشرة الحزينة لرحيل المغفور له بإذن الله الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح

في الذكرى الثالثة عشرة الحزينة لرحيل المغفور له بإذن الله الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح، طيب الله ثراه. نستذكر بكل اعتزاز مكانته الكبيرة في قلوب الشعب الكويتي، ومكانته في المجتمع الدولي. ونسأل المولى عز وجل أن يسكنه في الدرجات العليا من جناته.

الصورة للشيخ جابر الأحمد يرحمه الله في ديوان البابطين عقب التحرير

جميع الحقوق محفوظة 2020 - مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية

  • Black Facebook Icon
  • Black Twitter Icon
  • Black YouTube Icon
  • Black Instagram Icon