شعر إبي إسحاق الصابئ (ت 384هـ)

جمع وتحقيق ودراسة د. محمد غريب.
عدد الصفحات 491.
سنة النشر 2010م.

ابتدأ الكتاب بمقدمة تناولت منهج المحقق والتعريف بالصابئ الشاعر حياته وديانته وعلاقاته وثقافته وذكر أسماء مؤلفاته المفقودة ومكانته بين الشعراء وآراء الأدباء والنقاد والعلماء في شعره.
وتناول الكتاب في قسمه الأول الصحيح من شعر الصابئ مرتبًا على القوافي. وفي القسم الثالث من الكتاب نجد الشعر الذي نسب إلى الصابئ ولم تتأكد نسبته إليه، أما القسم الرابع فهو مخصص للشعر المنسوب إلى أبي إسحاق الصابئ وإلى غيره. والقسم الخامس مخصص للشعر المنسوب إلى الصابئ وهو ليس من شعره.

Image-empty-state.png