ديوان الجعبري

تحقيق: أ. هلال ناجي، د. زهير غازي زاهد.
الكتاب من القطع المتوسط وعدد صفحاته (156).
مراجعة: عمر حاذق.

يعد برهان الدين إبراهيم بن معضاد الجعبري من أبرز علماء عصره. كان له مسجد بالقاهرة هو شيخه وإمامه، يجلس فيه ويقص على الناس ويعظهم ، ولكلامه وقع في النفوس لصدقه وإخلاصه.
وقد أغفل كتاب موسعات تاريخ الأدب العربي ذكر هذا الشاعر، واعتمد المحققان في نشره على نسختين مخطوطتين لديوانه. وأكثر شعره يدور حول الحب الإلهي والعرفانيات، وتتميز قصائده بعذوبة الموسيقى مع تنوع الأشكال الإيقاعية، وشعره يعكس صورة من صور استعمال اللغة العربية في القرن السابع الهجري.

Image-empty-state.png