“معرض بيروت العربي الدولي للكتاب” يعود إلى الحياة بعد انقطاع قسري

“معرض بيروت العربي الدولي للكتاب” يعود إلى الحياة بعد انقطاع قسري

بعد انقطاع قسري دام ثلاث سنوات، يعود “معرض بيروت العربي الدولي للكتاب” إلى الحياة. هذا الخبر تلفقه أهل الثقافة بالكثير من الحماس والترحاب.

وأعلن “النادي الثقافي العربي” المسؤول عن تنظيم المعرض، عن بدء التحضيرات للدورة الــ 63 التي ستعقد خلال الفترة الممتدة من 3 الى 13 مارس 2022.

ودعا النادي، في هذه المناسبة، الناشرين اللبنانيين والعرب الراغبين في المشاركة الى الاتصال به لحجز أماكنهم، لأن المساحات محدودة في قاعة “سي سايد” للمعارض، والتي تعرضت للهدم جراء انفجار مرفأ بيروت وإعادة ترميمها.

وكان المعرض الذي استقطب أكثر من 245 دار نشر عربية وأجنبية قد أَجل دورته الـ63 في شهر ديسمبر عام 2019 بسبب أحداث حراك 17 أكتوبر من العام نفسه، إلى فبراير من عام 2020.

ثم جاء انتشار “كورونا” ككابوس على النشاطات الثقافية عموماً، ومعرض الكتاب خصوصاً، بسبب منع التجمعات والحجر الذي فرض على البلد.

المصدر: