مهرجان المسرح المصري يكرِّم نجومه في دورته الـ 13

مهرجان المسرح المصري يكرِّم نجومه في دورته الـ 13

تراصت صور كبار نجوم وصُناع المسرح المصري على مدى العقود الماضية بمدخل دار الأوبرا في القاهرة، لتشهد على انطلاق الدورة الثالثة عشرة للمهرجان القومي للمسرح المصري «دورة الآباء».

ومن بين هؤلاء زكي طليمات ويوسف وهبي وجورج أبيض وعلوية جميل ونجيب الريحاني وعلي الكسار ومحمود السباع وتوفيق الدقن وحمدي غيث وعمر الحريري وأمينة رزق.

وتحتفي هذه الدورة الاستثنائية، التي تقام وفق الإجراءات الاحترازية لكبح فيروس كورونا، بمرور 150 عاما على نشأة المسرح المصري المعاصر، الذي يؤرخ له منذ عام 1870.

قدَّم المهرجان في الافتتاح عرضا فنيا بعنوان «الميراث»، رؤية وإخراج خالد جلال، وتصميم كريمة بدير، وموسيقى أحمد طارق يحيى.

وقالت وزيرة الثقافة إيناس عبدالدايم، في كلمة الافتتاح: «المهرجان القومي للمسرح أصبح هو الحراك الحقيقي للمسرح المصري، وهو حصاد عام كامل من الإبداع لكل المسرحيين، من شباب محمَّل بالطموح والأفكار الجريئة، ونجوم كبار لديهم خبرات وتجارب مهمة».

وأضافت: «أغلب المهرجانات المسرحية قدمت العروض أونلاين، لكن المهرجان القومي وإدارته كان لديهم الإصرار الكامل على خروج هذه الدورة بعروض حية يشاهدها الجمهور ويتفاعل معها دون وسيط آخر».

ويشمل برنامج المهرجان الممتد حتى 4 يناير المقبل 29 عرضا من البيت الفني للمسرح والمسارح المستقلة ومسارح الجامعات والنقابات الفنية ومنظمات المجتمع المدني.

وتتشكل لجنة التحكيم برئاسة الناقد أسامة أبوطالب، وعضوية: الممثل جمال عبدالناصر، والمخرج محمد أبوداود، ومهندس الديكور صبحي السيد، ومصمم الاستعراضات عاطف عوض، والموسيقار منير الوسيمي، والكاتب وليد يوسف.

وكرَّم المهرجان في الافتتاح الممثل صلاح السعدني، والممثلة سهير المرشدي، والمخرج عباس أحمد، واسم الممثل الراحل محمود ياسين، واسم الشاعر الراحل نجيب سرور، واسم الممثل الراحل المنتصر بالله.

وبينما غاب صلاح السعدني عن الحفل، وتسلم التكريم ابنه الممثل أحمد السعدني، أبدت سهير المرشدي سعادتها الكبيرة بتكريمها، الذي أهدته إلى «أساتذتها الذين تعلمت منهم وعملت معهم».

وقالت: «لولا هؤلاء الأساتذة الذين مهدوا الطريق ودفعوا من عمرهم وحبهم وعشقهم للفن والثقافة والمسرح ما كانت سهير ستصل لهذه اللحظة».

المصدر: