معرض دولي افتراضي للخط العربي بمبادرة كويتية

معرض دولي افتراضي للخط العربي بمبادرة كويتية

انطلقت أعمال المعرض الافتراضي الدولي لفن الخط العربي يوم أمس بمبادرة من عدد من فناني الخط العربي في الكويت ومشاركة 103 خطاطين يمثلون 32 دولة.

وقال رئيس مركز الكويت للفنون الإسلامية المشرف العام على أعمال المعرض الخطاط الكويتي فريد العلي لـ «كونا» ان المعرض يتكون من معرضين الأول بعنوان «سيجعل الله بعد عسر يسرا» والثاني «استشفاء جمالي» ويتضمنان لوحات جميلة للخط العربي.

وأضاف أن هذه الفعالية تأتي استجابة للتحديات الصحية الراهنة الناجمة عن انتشار فيروس كورونا وذلك عبر بث جماليات الخط العربي التي تقدم الآيات القرآنية والأحاديث الشريفة والحكم والأقوال المأثورة.

وأوضح أن الأعمال المشاركة في المعرض تستلهم جمال المعاني التي تضمنتها تلك النصوص وصاغتها أيادي 103 خطاطين من 32 دولة شملت الكويت والدول العربية وتركيا وإيران وسنغافورة وماليزيا والصين وبريطانيا والولايات المتحدة الأميركية.

وأشار إلى أن عدد الأعمال المشاركة بلغ 374 عملا تشمل العديد من المدارس والأساليب والخطوط المختلفة، لافتا إلى أن هذه الفعالية تعد من أولى فعاليات الخط العربي في الفضاء الافتراضي.

وبين العلي أن الفعالية استغرقت فترة من التنظيم والإعداد امتدت 6 أشهر ما بين التواصل والتنسيق مع المشاركين وانجاز أعمال خاصة تتصل بموضوع المعرض بالإضافة إلى تصميم الجولة الافتراضية لتسمح للزوار بالاطلاع على الأعمال في تجربة تحاكي قاعات العرض الفني وتتيح الاستمتاع بالأعمال الفنية بسهولة وأمان من خلال تصفح الموقع الإلكتروني أو استخدام التطبيق الخاص على الهاتف النقال.

وأشاد بجهود راعي المعرض وكل الخطاطين المشاركين في المعرضين، داعيا الجمهور إلى زيارة المعرض على الموقع الرسمي

https://www.callihealing.com.

المصدر: