top of page

ليالي الشعر في الظفرة للكتاب تحتفي بعلي سالم الهاملي

ليالي الشعر في الظفرة للكتاب تحتفي بعلي سالم الهاملي

شهد مسرح الحديقة العامة في مدينة زايد أمسية شعرية مميزة، ضمن فعاليات مهرجان الظفرة للكتاب 2023، سلطت الضوء على تجربة الشاعر علي سالم برطاع الهاملي، تألق خلالها الهاملي بإلقاء مجموعة من أجمل قصائده.

وشارك في الأمسية، ضمن برنامج «ليالي الشعر: أصوات حبّتها الناس»، الشاعر حمد سالم الهاملي، والشاعر محمد أحمد الكندي، والشاعر عبيد بن قذلان المزروعي الذي تولى أيضاً إدارة الجلسة ومحاورة الضيوف، وتألق المطرب قصي المعمري في غناء قصائد شهيرة للهاملي على وقع إيقاع الموسيقيين عبدالله عبد الكريم وعلي البلوشي، بالإضافة إلى مشاركة الفنانة ملاك محمد في فقرة الرسم الحي لشاعر الليلة، والذي حظي بتكريم خاص باسم المهرجان من خلال تقديم لوحة فنية تبرز مشاركته المتميزة.

وتألق ابن الظفرة علي الهاملي، في إلقاء قصائد وطنية وغزلية جميلة وسط تفاعل الجمهور، كما تحدث عن تجربته الإبداعية التي بدأها مبكراً، وعن مشاركته في برنامج شاعر المليون التي حققت له شهرة كبيرة، داعياً الشعراء الشباب إلى المشاركة في الفعاليات الثقافية التي تبرز مواهبهم أمام الجمهور وتثري الساحة الشعرية بتجارب جديدة، واستهل الهاملي أمسيته بقصيدة «يا دارنا».

وأثرى الأمسية الشاعر حمد سالم الهاملي، الذي ألقى بعضاً من قصائده الجميلة، وأضفى بمشاركته على الأمسية أجواء تفاعلية بطرح لغز للجمهور من خلال الأبيات الشعرية، ثم قدّم جائزة للفائز في نهاية الأمسية، في حين أشعلت مشاركة محمد أحمد الكندي بالأمسية، وإلقاؤه بعضاً من قصائده على أنغام آلة الربابة مشاعر الحنين إلى الماضي وتراث البادية والتي بدأها بقصيدة «تذكرني بالماضي».

وتتواصل فعاليات «ليالي الشعر: أصوات حبّتها الناس» على المسرح الرئيسي للحديقة العامة في مدينة زايد، طوال أيام مهرجان الظفرة للكتاب 2023، حيث تقدم للجمهور كوكبة من أبرز شعراء الظفرة الذين أثروا الشعر النبطي بتجارب ملهمة.

وكالة أنباء الشعر

المصدر:

bottom of page