top of page

قصائد سيف السعدي تشجي جمهور مسرح الشباب للفنون في دبي

قصائد سيف السعدي تشجي جمهور مسرح الشباب للفنون في دبي

استضاف مسرح الشباب للفنون في دبي، الشاعر الإماراتي سيف السعدي، ضمن سهرة أدبية شعرية، أقيمت الثلاثاء، قدمتها الشاعرة الهنوف محمد، وحضرها جمهور عريض من الأدباء والشعراء والمثقفين.

وفي بداية الأمسية، رحبت الشاعرة الهنوف محمد بالشاعر سيف السعدي، وأشادت بتاريخه الأدبي والشعري الحافل، وإنتاجه الشعري البديع والمتنوع، وقالت الهنوف محمد: «سلام على القادمين إلينا، سلام على قلوب تهافتت لتستمع إلى الشعر وعذوبة الكلام... سلام على جمهور واع ومثقف جاء ليسمع الشعر من شاعر هو للتواضع عنوان.. شاعر ينطق الشعر كيفما تحدث، تتميز مفرداته الشعرية بطابع شعبي ثري، مستخدماً باقة منوعة من الأغراض الشعرية، إنه الشاعر سيف السعدي الفائز بلقب الشخصية الإبداعية، وهو شاعر إماراتي جميل الأسلوب رقيق العبارات، صاحب ديوان ميثاق، ومستشار الشعر الشعبي في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث».

وابتدأ الشاعر سيف السعدي، الأمسية بقصيدته الشهيرة «شمه ومشمومه»، التي يتغزل فيها بمحبوبته بكلام رقيق جميل يدخل شغاف القلب ليوقع أجمل الصدى، ويعزف أعذب الألحان على أوتار القلوب.

وفي تتمة لجمال الشعر النبطي ومعانيه الرائعة وتعابيره البديعة، قرأ الشاعر قصيدة رد الشيخ فزاع على قصيدة شمه ومشمومه. وفي تنويعة لطيفة وبانتقال سلس وجميل، أبهج الحضور ورفع حرارة اللقاء، ألقى الشاعر سيف السعدي، قصيدة يا بو حارب من شعره النبطي الجميل، والتي صفق لها الحضور طويلاً.


البيان

المصدر:

bottom of page