top of page

دبي تستضيف منتدى المدن الثقافية العالمي 2024

دبي تستضيف منتدى المدن الثقافية العالمي 2024

فازت إمارة دبي باستضافة وتنظيم منتدى المدن الثقافية العالمي 2024، الذي سيُعقد لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، خلال الفترة من 30 أكتوبر وحتى الأول من نوفمبر 2024.

وجاء الإعلان عن ذلك أثناء زيارة وفد هيئة الثقافة والفنون في دبي "دبي للثقافة" لنسخة المنتدى لهذا العام، والتي استضافتها مدينة ساو باولو البرازيلية خلال الفترة من 25 إلى 27 أكتوبر الجاري.
ويُعَدُّ المنتدى العالمي جزءاً من أنشطة "شبكة منتدى المدن الثقافية العالمي" التي تُعتبر أهم شبكة تعاون دولية في وضع السياسات الخاصة بمجالات الفن والثقافة، حيث تُعنى الشبكة بدور الثقافة في المدن وتأسيس مراكز حضرية مستدامة، وتضم في عضويتها أكثر من 40 مدينة حول العالم تشكل الثقافة فيها أحد المحركات الرئيسية في تنميتها الاجتماعية والاقتصادية.
كما يسلّط منتدى المدن الثقافية العالمي الضوء على المدن الإبداعية التي تُسخِّر إمكانياتها في الاستثمار بالقطاع الثقافي والإبداعي، وتمتلك القدرة على استشراف المستقبل، وصنع السياسات الثقافية الهادفة إلى دعم وتطوير الأنشطة المتعلقة بالقطاع، إلى جانب استكشاف دور الثقافة الحيوي في ازدهار المدن، وإرساء أسس التنمية المستدامة.
وجهة عالمية
وأكدت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي، عضو مجلس دبي، أنّ هذه الاستضافة  تُرسِّخ مكانة دبي وجهةً ثقافية عالمية، وتُمكنِّها من مواصلة جهودها في بناء اقتصاد إبداعي مستدام قائم على المعرفة والابتكار، وقالت: "تُجسِّد استضافة دبي لمنتدى المدن الثقافية العالمي لعام 2024، الرؤى الطموحة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي "رعاه الله"، الهادفة إلى جعل دبي مركزاً عالمياً للثقافة، وحاضنة للإبداع، وملتقىً للمواهب، حيث تؤكد الاستضافة على ثراء مشهد دبي الإبداعي ومكانتها الثقافية على الخارطة العالمية، وتعزز حضورها مركزاً دولياً حضارياً للتبادل الثقافي، وتؤكد على ما تمتلكه من إمكانيات كبيرة وقدرة على جمع قادة الثقافة من شتى أنحاء العالم للمساهمة معاً في استشراف وتصميم مستقبل المدن الثقافية، وصنع السياسات الثقافية، وتفعيل دورها في التنمية الاجتماعية والاقتصادية للدول".

وأشارت سموها إلى أهمية المنتدى كمنصة إقليمية تجمع الخبرات الثقافية والإبداعية والبحوث العالمية تحت مظلة واحدة شاملة، لمناقشة مستقبل الثقافة وإعادة تَصوُّر وتشكيل المدن من خلال الثقافة والإبداع، إلى جانب المساهمة في توحيد الجهود لتعزيز جودة حياة المجتمعات وجعلها أكثر استعداداً لمواجهة التغيرات المستقبلية، مؤكدةً سموها أن الإمارة ستحرص على تنظيم المنتدى بالشكل الذي يدعم استراتيجيتها في أن تكون وجهةً عالميةً للنمو والازدهار، ومركزاً لتلاقي الثقافات وتواصل العقول إقليمياً وعالمياً.
ويضيء المنتدى العالمي في نقاشاته على المدن التي تستثمر في القطاع الثقافي والإبداعي، وتسعى لاحتضان ودعم المواهب والكفاءات ومنحها فرصة المساهمة في إعادة تشكيل المدن الإبداعية للمستقبل، كما يتيح لقادة المدن مساحة واسعة لتبادل الأفكار والمعرفة ووضع أجندة عالمية للتنمية الحضرية المستدامة، وتحقيق مفهوم الاستدامة في الصناعات الثقافية والإبداعية.
منصة دولية
من جانبها، لفتت هالة بدري، مدير عام هيئة الثقافة والفنون في دبي "دبي للثقافة" إلى أن استضافة الإمارة لمنتدى المدن الثقافية العالمي، يتيح إمكانية تأسيس وبناء شبكة علاقات عالمية وإقامة شراكات ثقافية جديدة تعزز من ريادة دبي ومكانتها العالمية، وتساهم في خلق فرص جديدة للمبدعين وأصحاب المواهب تمكنهم من التواصل مع الشبكات الدولية.
وقالت: "تعكس استضافة منتدى المدن الثقافية العالمي النهج المتفرد للقيادة الرشيدة، وتسهم في دفع مسيرة دبي الحضارية والتنموية في قطاع الثقافة والفنون ومختلف القطاعات الأخرى، حيث يمثل المنتدى منصة دولية تبرز جهود دبي في الحفاظ على الإرث الثقافي والإنساني، كما يُمكِّننا من تبادل المعرفة مع قادة الثقافة في مدن العالم والخبراء والمختصين في هذا المجال، لإيجاد حلول مبتكرة تركّز على استثمار الخبرات والممارسات الثقافية والإبداعية في التطوير الحضري للمدن"، وأشارت بدري إلى أن استضافة دبي للمنتدى العالمي يشجع السياحة الثقافية فيها، والتعريف بمعالمها الحضارية ومواقعها وأصولها الثقافية التي تشكل جزءاً من هويتها الإبداعية التي أهلتها لأن تكون وجهة عالمية بارزة.
يذكر أن "شبكة منتدى المدن الثقافية العالمي" تأسست في 2012 بمبادرة من عمدة العاصمة البريطانية لندن، تزامناً مع دورة الألعاب الأولمبية. وبدأت الشبكة بثماني مدن عالمية، وعلى مدار العقد الماضي، توسعت لتشمل 40 مدينة عالمية تمتد عبر ست قارات، وتمثل مجتمعة 172 مليون شخص، وتتضمن أساليب عملها الرئيسية تبادل الأفكار والمعلومات، وتصميم نماذج تشغيل مبتكرة لمدن مزدهرة ومستدامة. وكانت دبي قد أعلنت في 2020 عن انضمامها إلى شبكة منتدى المدن الثقافية العالمي، ممثلة بهيئة الثقافة والفنون في دبي "دبي للثقافة" التي تولت إعداد ملف العضوية للإمارة، لتشكل مع أبوظبي المدينتين العربيتين الوحيدتين ضمن المنتدى.

البيان

المصدر:

bottom of page