top of page

ختام الملتقى الثقافي الرابع عشر للمرأة الحدودية بأسوان ضمن مشروع "أهل مصر"

ختام الملتقى الثقافي الرابع عشر للمرأة الحدودية بأسوان ضمن مشروع "أهل مصر"

شهد المسرح الصيفي فوزي فوزي بأسوان، ختام فعاليات الملتقى الثقافي الرابع عشر للفتاة والمرأة بأسوان ضمن مشروع "أهل مصر"، والذي أقيم برعاية د. نيفين الكيلاني وزيرة الثقافة، ونظمته الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة عمرو البسيوني، في الفترة من 16 حتى 24 ديسمبر الحالي.

في كلمتها قدمت المهندسة فاطمة إبراهيم السكرتير العام لمحافظة أسوان نائبا عن اللواء أشرف عطية محافظ أسوان، الشكر لوزارة الثقافة وهيئة قصور الثقافة، معربة عن سعادتها باستضافة أسوان للملتقى الذي عقد تحت عنوان "يهمنا الإنسان" وهو ما يؤكد على الاهتمام المتواصل من القيادة السياسية لتسخير كافة القدرات والإمكانيات لتعزيز مهارات أبناء المحافظات الحدودية واستغلال طاقاتهم الكامنة بشكل إيجابي ومثمر، ليتكامل ذلك مع الدعم الملحوظ لشباب الدولة المصرية، وأكدت أن استكمال سلسلة برنامج "أهل مصر" يساهم في تعزيز روح الولاء والانتماء، بالإضافة إلى فتح المجال أمام تبادل الخبرات والثقافات، والرؤى والأفكار البناءة.

وأوضحت د. دينا هويدي مدير عام الإدارة العامة لثقافة المرأة والمشرف التنفيذي للملتقي، أوضحت أن الملتقى فرصة مهمة للتعلم والإبداع، حيث تم تصميم برنامجه على أساس مجموعة من الأهداف والرؤى التي يمكن أن يتحقق بها أكبر استفادة ممكنة للفتيات والسيدات، وتم اختيار مجال ريادة الأعمال وتعلم الفتيات خطوات المشروع وآليات تنفيذه، كما تضمن البرنامج لقاءات توعوية عن الغذاء الصحي، ودوائر الدعم النفسي بجانب الورش الفنية والحرفية واكتشاف المواهب.

وأشارت أن الملتقى حقق أهدافه التي صمم من أجلها، والتاكيد على دور المرأة في التنمية الثقافية نظرا لكونها صاحبة دور عام في تشكيل الوعي الثقافي والفني والوجداني في المجتمع، ودعمها أصبح أمرا حتميا لتحقيق تنمية ثقافية وفنية شاملة تحقق بها الدولة المصرية رؤية 2030 وأهداف التنمية المستدامة وأهمها محاربة البطالة والفقر، واختتمت حديثها بتقديم الشكر لوزيرة الثقافة ورئيس الهيئة، ومحافظ أسوان، وقيادات الهيئة وكل من تعاون في نجاح الملتقى.

من جانبه قدم يوسف محمود مدير عام فرع ثقافة أسوان، الشكر للقيادات والحضور بالحفل، والجهات الفاعلة التي ساهمت في نجاح الملتقى وظهوره بالشكل الأمثل.

بدأ فقرات الحفل الختامي بالسلام الوطني، تلاه فيلم تسجيلي عن فعاليات الملتقى، ثم عرض غنائي نتاج ورشة الموسيقى والغناء على أغاني التراث والفلكلور والأغاني الوطنية.

أعقب ذلك تقديم درع الهيئة للمهندسة فاطمة إبراهيم، ثم تكريم مشرفي ومدربي وفتيات الملتقى، بجانب تكريم عدد من قيادات وموظفي الهيئة، تلاه عرض فني لفرقة أسوان للفنون الشعبية.

وأقيم معرض فني نتاج الورش الفنية والحرفية والتراثية التي نفذت خلال الملتقى وهي ورش المكرمية، الجلود، العطور النوبية والأسوانية، شنط بالجلد وعرجون النخيل، الإكسسورات، الفن التشكيلي والعلاج بالفن، الكروشيه والخرز، بجانب معرض حرف بيئية لثقافة المرأة والدراسات والبحوث بالفرع. وأقيمت الحفل الختامي بحضور د. لؤي سعد الدين نائب رئيس جامعة أسوان، زياد أحمد ياسين وكيل مديرية الشباب والرياضة.

الملتقى أقيم بإشراف الإدارة المركزية للدراسات والبحوث برئاسة د. حنان موسى، رئيس اللجنة التنفيذية لمشروع أهل مصر، وبالتعاون مع إقليم جنوب الصعيد الثقافي برئاسة عماد فتحي، وفرع ثقافة أسوان، واستضاف 129 فتاة وسيدة من 6 محافظات حدودية هي شمال سيناء وجنوب سيناء والوادي الجديد ومطروح والشلاتين وحلايب وأبو رماد بالبحر الأحمر وأسوان والأسمرات من القاهرة.

مشروع "أهل مصر" أحد أهم مشروعات وزارة الثقافة لأبناء المحافظات الحدودية، ويستهدف المشروع ثلاث فئات وهي الأطفال والشباب والمرأة، والهدف العام للمشروع هو تشكيل الوعي وبناء الشخصية المصرية من خلال الحفاظ على الهوية الثقافية، وتعزيز قيم الانتماء والولاء للوطن.

صدى البلد

المصدر:

bottom of page