تغيير اسم الإيسيسكو إلى منظمة العالم الإسلامى للتربية والعلوم والثقافة

اعتمد المجلس التنفيذى للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "إيسيسكو" فى دورته الأربعين التى انطلقت أعمالها اليوم الأربعاء فى العاصمة الإماراتية أبوظبى، تغيير اسم المنظمة إلى منظمة العالم الإسلامى للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو).



وقال الدكتور سالم بن محمد المالك المدير العام للإيسيسكو: إن تغيير اسم المنظمة يهدف إلى رفع الالتباس الشائع بشأن طبيعة مهامها غير الدعوية وفتح آفاق أوسع لحضورها على الصعيد الدولي..موضحا أن الاسم الجديد يعبر تعبيرا دقيقا عن طبيعة الرسالة الحضارية التى تنهض بها المنظمة فى مجالات عملها بالتربية والعلوم والثقافة والاتصال، وعن الغايات والأهداف التى تعمل على تحقيقها.



وفى وثيقة مشروع تغيير الاسم.. أشارت الإدارة العامة للإيسيسكو إلى أن المقصود من «العالم الإسلامي» فى الاسم المقترح، هو ذلك الفضاء الحضارى الذى يأخذ بعين الاعتبار البعد العالمى فى كل المناطق التى يوجد فيها مسلمون أو أقليات مسلمة، أو مناطق أسهمت بشكل أو بآخر فى بناء أو إغناء الرصيد الحضارى المشترك لهذه المناطق وهو بذلك ليس مفهوما ثابتا وجامدا، بل هو مفهوم مرن ومندمج وقابل للانفتاح والتمدد خاصة أن هناك دولا غير أعضاء فى الإإيسيسكو، عدد المسلمين فيها أكبر مما فى بعض الدول الأعضاء، ومسمى منظمة العالم الإسلامى يتيح للمنظمة التعاون مع هذه الدول، وتنظيم برامج وأنشطة للمسلمين بها فى إطار مؤسسى ورسمي.



وأكدت الإدارة العامة للمنظمة أن تغيير هذا الاسم سيفتح آفاقًا رحبة لتوسيع أسس الشراكة والتعاون داخل الدول الأعضاء ومع الدول غير الأعضاء كذلك، وأيضا مع عدد مهم من المؤسسات الإقليمية والدولية والحكومية التى لم تكن على دراية كاملة بطبيعة مهام المنظمة ومجالات عملها ورقعة المستفيدين من خدماتها، ومدى المشتركات الاستراتيجية والأولويات التنموية بينها وبين المنظمة.

المصدر:

جميع الحقوق محفوظة 2020 - مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للإبداع الشعري

  • Black Facebook Icon
  • Black Twitter Icon
  • Black YouTube Icon
  • Black Instagram Icon