تدشين أول صالون ثقافي عبر الإنترنت في مصر

أعلن المفكر والسياسي المصري المعروف د. حسام بدراوي، عبر صفحته على "فيسبوك"، في رسالة مصورة (Live)، تدشين أول صالون ثقافي (عبر الإنترنت)، والذي يستهل نشاطه بندوة شهرية ثابتة تحت عنوان "أفضل ما قرأت".

يأتي ذلك ضمن فعاليات الصالون الثقافي للجمعية المصرية للثقافة ونشر المعرفة، في مقرها بحي غاردن سيتي بالقاهرة، ويدير الندوة الكاتب الصحافي محمد مصطفى أبوشامة.



وأعلن بدراوي، في بيان، أن الكتاب الأول الذي سيكون محل النقاش الحر مع الضيوف من الحضور والمتفاعلين عبر الإنترنت، هو "في الشعر الجاهلي" لطه حسين، وهو الكتاب الذي أثار أزمة كبيرة عقب صدوره عام 1926، وأشعل معركة فكرية زلزلت الفكر العربي المعاصر ولاتزال أصداؤها ملحوظة حتى اليوم.

وأوضح أن الصالون الثقافي يمثل إحدى أدوات الجمعية المصرية لنشر الثقافة في تحقيق رسالتها التنويرية، والتي تكتمل من خلال الأنشطة التثقيفية المنوعة، والتي ترتبط في مجملها بعالم الكتب، وهو مجال عمل الجمعية منذ بدأت نشاطها عام 1952، كأول مؤسسة مصرية تعنى بنقل الثقافة العالمية وترجمتها من لغاتها الأصلية إلى العربية.

وتستهدف فكرة الندوة "الأونلاين" الوصول إلى أكبر قطاع من المهتمين بالثقافة، وتمثل آلية عصرية تناسب جمهور "السوشيال ميديا".


https://www.aljarida.com

المصدر:

جميع الحقوق محفوظة 2020 - مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية

  • Black Facebook Icon
  • Black Twitter Icon
  • Black YouTube Icon
  • Black Instagram Icon