«الناشرين العرب» يرصد 150 موقعاً تنتهك حقوق النشر

«الناشرين العرب» يرصد 150 موقعاً تنتهك حقوق النشر

كشف رئيس اتحاد الناشرين العرب، والرئيس التنفيذي للدار المصرية اللبنانية، محمد رشاد، في ندوة ثقافية عُقدت أمس الأول ضمن فعاليات معرض أبوظبي الدولي للكتاب 2021 عن رصد "الاتحاد" أكثر من 150 موقعاً تنتهك حقوق النشر عربياً.

وأكد رشاد في الجلسة التي جاءت بعنوان "النشر في العالم العربي: تسليط الضوء على احترام صناعة النشر"، أنه ستتم مقاضاة منتهكي حقوق النشر، لمنعهم من الاستمرار في عملية القرصنة الرقمية، لافتاً إلى أن "الاتحاد" أبلغ إدارة "غوغل" لاتخاذ الإجراءات اللازمة للحد من "القرصنة".

من جهة أخرى، سلَّطت الجلسة الضوء على حقوق المؤلفين والناشرين، ورغبات واحتياجات القراء، في ظل القضايا الاجتماعية والسياسية والبيئية المُلحة.

وسلَّط المتحدثون الضوء على الدعم الذي يمكن أن تقدمه الصناعة بأكملها لمن يقومون بتلك المسؤولية.

وشهدت الندوة مشاركة خالد الأنصاري شاعر ومؤسس منشورات المتوسط، ومؤسس المنتدى العالمي للترجمة والأدب، وبسام شبارو، مؤسس الدار العربية للعلوم ناشرون، ودار الثقافة للنشر والتوزيع، ومحمد الفريح من دار الثقافة للنشر والتوزيع، ومدير النشر في العبيكان للنشر بالسعودية.

وطالب المتحدثون بضرورة إيجاد أنظمة صارمة في الوطن العربي تحد من الانتهاك والقرصنة الرقمية لحقوق النشر، مؤكدين أن رفع القضايا مكلف على الناشر، كما أن التعويض المالي لا يعوّض الخسائر النفسية والمعنوية لانتهاك حق الملكية الفكرية.

وتطرق المتحدثون إلى أن مبيعات الكتب ارتفعت، وخاصة عبر الإنترنت خلال الفترة الماضية، وفي ظل الجائحة.

المصدر: