top of page

"مجلة بيت الشعر" تهتم بالمكسيكي باشيكو

"مجلة بيت الشعر" تهتم بالمكسيكي باشيكو

عدد جديد من “مجلة بيت الشعر في المغرب” يهتم بـ”حرب الإبادة في غزة” التي يخوضها الاحتلال الإسرائيلي ضد فلسطين المحتلة، وبقصائد من الشّعريات الإفريقية والعربية والأمريكية الجنوبية.

وضم العدد 43 من “مجلة بيت الشعر” قصائد للشاعرة الفنزويليّة آنا لوثيا باستوس، وللشاعرة الإيطالية زينغونيا زينغوني، وقصيدة “تاريخٌ في عُزلةِ الكلمات” للشاعر السنغاليّ أمادو لامين صال، وقصيدة “جميلَتي أفريقيا” للشاعرة باتريسيا كاكو مارصو من كوت ديفوار، وقصيدة “ناقة الصّحراء” للشاعرة صوفي هايدي كام من بوركينا فاسو، وقصيدة “إيمونيل” للشاعر البنينيّ ضات أضافيتُو برْناب أكايّي، وقصيدة “تذهبُ اللغة بعيدًا الآن للَمْلمَةِ ظِلالها العتيقة” للشاعر فراس سُليمان.

كما ضم العدد قصائد باللغة العربية وبالعامية المغربية “حوانيت القيروان” للشاعر منصف الوهايبي، وقصيدة “بأيِّ أفئدةٍ أعودُ إلى هُناك” للشاعر سمير سحيمي، وقصيدة “رؤيا” للشاعر أشرف القرقني، وقصيدة “متاهة” للشاعر نبيل منصر، وقصيدة “تروبادور حتّى لْديما” للشاعر عادل لطفي، وقصيدة “عُزلة الأركانة، وطيور الخطيئة” للشاعر إسماعيل آيت إيدار، وقصيدة “الرّماد” لعبد الإله مقداد.

وتضمّن باب “مؤانسات الشعريّ” مقالات نقديّة وفكريّة حول “غير القابل للترجمة” لفرونسوا فيدييه، و”خراب الخرائب” لأغنيس فيرلي، و”محمود درويش ناثرًا” لحسن مخافي.

أمّا باب “مقيمون في البيت”، فخصّتهُ المجلّة للشاعر المكسيكيّ خوسيه إيميليو باشيكو، تحت عنوان: “خيانة عُظمى”، وهو باب قدّمه وأنجزَ ترجمةَ قصائده الشاعر خالد الريسوني.

كما تضمّن باب “من ذاكرة الأدب المغربيّ” مقال “تحليق فوق عُشِّ طائر الوقواق” لإبراهيم الخطيب، وتضمّن باب “أعمال من اللانهائيّ” مُتابَعة لكتاب “مُحاضرات في الشّعريّة” لبول فاليري، من إنجاز المترجم فيصل أبو الطفيل.

يذكر أن مجلة “البيت” تصدر بدعم من وزارة الشباب والثقافة والتواصل (قطاع الثقافة)، ويديرها الشاعر حسن نجمي، ويرأس تحريرها الناقد خالد بلقاسم.


هيسبريس

المصدر:

bottom of page