الدوحة للأفلام تطلق مهرجان قمرة السينمائي 20 مارس

الإعلان عن مشاريع وجلسات قمرة الحوارية قريباًَ

دعماً لمهارات المواهب في قطر والعالم

 

تقيم مؤسسة الدوحة للأفلام خلال الفترة من 20 إلى 25 مارس المقبل، ملتقى قمرة السينمائي في دورته الجديدة، فيما سيتم تقديم عروض الأفلام الإضافية المخصصة للجمهور خلال يومي 18 و19 مارس.

ويوصف ملتقى قمر السينمائي بأنه احدى أبرز مبادرات مؤسسة الدوحة للأفلام الساعية إلى إرشاد ودعم وتعزيز مهارات صناع الأفلام في قطر وجميع أنحاء العالم.

ومن المقرر الإعلان عن جلسات قمرة 2020 الحوارية قريباً، حيث تغطي هذه الجلسات مجموعة متنوعة من الموضوعات، وهي الجلسات التي تحشد أبرز الشخصيات في عالم التكنولوجيا والإعلام والسينما والتلفزيون والفنون لإبداء آرائهم حول أبرز الموضوعات المتعلقة بالصناعات الإبداعية، وتسلط هذه الجلسات الضوء حول الابتكار التكنولوجي وأحدث الاتجاهات والمستجدات في الصناعة وكيفية توسيع منصات سرد القصص لتشمل كافة المنصات.

كما سيتم الإعلان عن مشاريع قمرة 2020 قريباً، حيث جرت العادة باختيار مشاريع سينمائية في مختلف مراحل الإنتاج للمشاركة في قمرة والاستفادة من نصائح خبراء قمرة، بالإضافة إلى المشاركة في جلسات تدريبية واجتماعات عمل مع خبراء السينما الدوليين، وذلك انطلاقاً من الهدف الرئيسي من هذا الملتقى الدولي لمبدعي صناعة السينما في الإسهام بتطوير ودعم المواهب السينمائية الواعدة مع التركيز على صناع السينما الذين يخوضون تجاربهم الأولى أو الثانية.

وعادة ما تتوزع فعاليات ملتقى قمرة السينمائي على فعاليات مخصصة للجمهور العام، وأخرى مخصصة للحاصلين على بطاقة قمرة، بالإضافة إلى فعاليات مخصصة لصناع السينما.

وتتضمن عروض قمرة أفلاماً طويلة يقدمها خبراء قمرة وأعمال المخرجين الحاصلين على منح مؤسسة الدوحة للأفلام ويليها جلسات نقاشية. كما يتضمن ملتقى قمرة فعاليات مخصصة لصناع السينما، شاملة ورش عمل ولقاءات يشارك فيها صناع السينما الواعدون الذين يعملون على إنجاز مشاريعهم السينمائية الأولى أو الثانية، حيث يلتقون خلالها بخبراء السينما في ورش تدريبية مهيأة لاحتياجاتهم ومتطلبات مشاريعهم، فضلاً عن تنظيم ندوات قمرة السينمائية يشارك فيها أبرز صناع السينما.

وتسهم فعاليات ملتقى قمرة السينمائي المختلفة في الارتقاء بالمعايير الإبداعية والتقنية لصناعة الإنتاج السينمائي في دولة قطر والمنطقة، كما تعزز من قدرة صناع الأفلام على الوصول إلى الجماهير محلياً وعالمياً، والتواصل فيما بينهم، علاوة على الوصول بالمواهب الصاعدة إلى مستوى متطور، بما يعزز من قدرة مشاريع الأفلام السينمائية على النجاح.

على نحو آخر، تطلق مؤسسة الدوحة للأفلام عروضها المجانية والتي ستنطلق يوم 30 يناير الجاري، وحتى مطلع فبراير المقبل، بحديقة متحف الفن الإسلامي، متضمنة عرض فيلم "ديسبيكابل مي"، وذلك في ذكراه العاشرة، وهو الفيلم الذي يعد الأعلى إيراداً في تاريخ سلاسل الرسوم المتحركة، وهو الفيلم المناسب لمشاهدة العائلات، حيث دعت المؤسسة عبر حسابها على تويتر العائلات لمشاهدة هذا العمل خلال الفترة المشار إليها.

المصدر :

https://al-sharq.com

جميع الحقوق محفوظة 2020 - مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للإبداع الشعري

  • Black Facebook Icon
  • Black Twitter Icon
  • Black YouTube Icon
  • Black Instagram Icon