تكريم المتأهلين للمرحلة النهائية لجائزة كتارا للمخترعين

كرّمت المؤسسة العامة للحي الثقافي "كتارا" اليوم، المخترعين المتأهلين للمرحلة النهائية لجائزة كتارا للمخترعين.

وقد شمل التكريم المتأهلين وهم كل من : الدكتورة سمية المعاضيد رئيس قسم هندسة وعلوم الحاسب الآلي بجامعة قطر عن اختراعها (نظام لمعرفة معالم كتارا)، والدكتور الطيب بن تريعة عضو هيئة التدريس بجامعة حمد بن خليفة عن اختراعه (المتاهة المتغيرة)، وغادة مبارك المعاضيد عن اختراعها (فنونت- منصة عن بعد) على أن يتم في المرحلة الأخيرة ترتيبهم حسب المراكز الثلاثة الأولى.

وقال الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي مدير عام /كتارا/ ،خلال حفل التكريم، إن "الجائزة تأتي في سياق رعاية كتارا الدائمة للإبداع والابتكار، واهتمامها المتواصل في الاستثمار الأمثل في طاقات أبنائنا وشبابنا المتميزين والمبدعين وتنمية مواهبهم وقدراتهم، وتحفيزهم على مواصلة العمل الجاد حتى يسهموا بأفكارهم النيّرة في خدمة هذا الصرح الحضاري كتارا ومرافقها الثقافية المتعددة"، معربا عن عن أمله في أن تسهم الجائزة في استقطاب أصحاب المواهب وجذب أهل الابداع والابتكار من المواطنين والمقيمين.

من جهتها ، قالت الدكتورة سمية المعاضيد في تصريح لوكالة الأنباء القطرية /قنا/ إنها شاركت بالجائزة من خلال تقديمها لأحد البرامج الذكية التي تتيح معرفة الأماكن في الحي الثقافي "كتارا" بواسطة التكنولوجيا، بالإضافة إلى اعطاء معلومات توضيحية عن مختلف المعالم والمرافق والمشاريع في كتارا ، مشيرة إلى أن البرنامج سوف يقام على مراحل تغطي المرحلة الأولى من مسجد كتارا وحتى المسرح المكشوف.

من جانبها، قالت السيدة غادة المعاضيد إنها ابتكرت منصة الكترونية تتيح للفنانين المشاركين في أنشطة كتارا نقل خبراتهم الفنية والتطبيقية إلى جمهور المستفيدين، مشيرة إلى أن المنصة تفسح المجال أمام أكبر عدد ممكن من الراغبين والهواة، للمشاركة في الورش الفنية التي تقيمها كتارا، وبأسهل الطريق وأقل التكاليف وأيسر الجهود.

بدوره، أوضح الدكتور الطيب بن تريعة ،أن فكرة مشروعه تجسد إحدى ألعاب المتاهة التي تعتمد على الذكاء والحركة، وفق مفهوم جديد يستخدم الضوء والمجسات بدلا من الجدران، حيث يتيح هذا الأسلوب المبتكر تغيير شكل المتاهة حسب عمر المتسابق، لافتا إلى أن اللعبة ستوضع في كتارا حتى تمارسها فئات مختلفة من الجمهور كالشباب والأطفال وسط أجواء مفعمة بالنشاط الذهني والحركي والتحفيز على التفكير والابداع.

يشار إلى أن كتارا ستعمل خلال الفترة القادمة التي تمتد نحو 9 أشهر على تنفيذ الاختراعات والمشاريع الثلاثة المتأهلة للمرحلة النهائية لجائزة كتارا للمخترعين، ثم تقييمها وترتيب الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى مع حفظ الحقوق الأدبية والفكرية لأصحابها.

جدير بالذكر أن كتارا أعلنت عن جائزة كتارا للمخترعين في أكتوبر الماضي، كجائزة سنوية تعلن نتائجها في نهاية شهر ديسمبر من كل عام، وذلك في إطار جهود المؤسسة لبحث القوى الفاعلة في المجتمع للتفاعل مع مخرجات الحي الثقافي، إلى جانب دعم وتحفيز المخترعين والمبتكرين والمبدعين وتشجيع الشباب بصفة خاصة على الانخراط في اقتصاد الإبداع.

المصدر :

https://al-sharq.com

جميع الحقوق محفوظة 2020 - مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للإبداع الشعري

  • Black Facebook Icon
  • Black Twitter Icon
  • Black YouTube Icon
  • Black Instagram Icon