ختام مهرجان الكويت للمسرح العربي وتوزيع جوائزه

جاء ختام مهرجان الكويت المسرحي بدورته الـ20 بما لا تشتهي سفن المتنافسين على جوائزه عندما اعلن رئيس لجنة التحكيم الدكتور علي العنزي حجب جائزة أفضل عرض مسرحي متكامل، ما شكل صدمة لكل من انتظر حتى اللحظات الأخيرة على أمل ان تذهب هذه الجائزة لواحد من العروض الثلاثة التي حصدت اكبر عدد من الجوائز بواقع 3 جوائز لكل عرض، وهي «هاديس» لفرقة المسرح الكويتي و«نكون أو لا نكون» لفرقة مسرح الخليج و«كوميديا بلا ألوان» لفرقة المسرح العربي. رئيس لجنة التحكيم الدكتور علي العنزي أشار إلى مجموعة من المبررات قبل الإعلان عن حجب الجائزة الكبرى، حيث قال في كلمة مقتضبة «اذكر الجميع ان العرض الذي سيفوز سوف يمثل الكويت في الخارج ورأت اللجنة أن اللائحة المنظمة لعمل المهرجان توضح ان هدف المهرجان هو رفع مستوى الحركة المسرحية الكويتية، والوقوف على خشبة المسرح يجب ان يكون استحقاقا لهذا السبب، لذا، حرصا من اللجنة بضرورة الالتزام بمعايير الارتقاء بالعمق المسرحي، تقرر بإجماع الأعضاء وفق ما تتيح اللائحة المنظمة لعمل المهرجان البند الثامن الفقرة الرابعة، حجب جائزة افضل عرض متكامل». ردود فعل غاضبة أثار هذا القرار ردود افعال واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خصوصا ان الساعات الماضية شهدت انتشار تسجيل صوتي للأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب سابقا بدر الرفاعي ينتقد فيه عرض «هاديس» لفرقة المسرح الكويتي ويعتبره غير مناسب للعرض في الكويت، ما دفع البعض لتفسير قرار حجب الجائزة بانه انصياع لبعض من يريد ان يحجر على آراء المبدعين في الكويت باعتبار «هاديس» العرض الأقرب للفوز بجائزة أفضل عرض متكامل لحصول مخرجه على جائزة أفضل مخرج، وعلق عدد من الفنانين على الأمر عبر مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، لا سيما تويتر، دفاعا عن حرية التعبير ودعما للمخرج أحمد العوضي صاحب عرض «هاديس» حيث قال المسرحي حمد الرقعي «مسرحية (هاديس) تأليف وإخراج: احمد العوضي.. نص كتب بطريقة تقليدية وأخرج بطريقة فنية غير تقليدية، ليثير ضجة وعدد من التساؤلات، برافو احمد العوضي وفي ختام المهرجان تم اغتيال أفضل عرض مسرحي وحملت جنازته.. وداعا للإبداع المسرحي في الكويت». اما الكاتب والمخرج بدر محارب فقال «لسنا بحاجة إلى (كتم) حريات جديد في المسرح بعد أن طال (الكتم) كل القطاعات الثقافية.. حتى الفنون التشكيلية ومسرحية «هاديس» لم تتجاوز أي خطوط لا حمراء ولا زرقاء.. أعطوا الشباب الفرصة كي يتنفسوا (مسرحيا) على الأقل». الفنان خالد البريكي دافع عن عرض «هاديس» وانتقد قرار الحجب فقال «حجبت بصيرتهم، حجبت معرفتهم، حجبت شخصيتهم، حجبت ثقتهم، حجبت انسانيتهم، ابطالنا وشبابنا ونجومنا ونحن مستمرون رغماً عن حجبكم، ثقتنا بالمبدع احمد العوضي وزملائه وثقتنا في الفرق الاهليه المسرحيه وثقتنا في مخرَجات معهد الفنون المسرحية والموسيقيه اكبر من كراسيكم ومشاكلكم الادارية». المخرج أحمد الخلف غرد قائلا «يُقال وما أكثر الأقاويل بعد الختام إن العرض الفائز بجائزة أفضل عرض مسرحي «هاديس» للمخرج أحمد العوضي وإدارة المهرجان طلبت من اللجنة استبعاده -بسبب أصوات ظهرت مؤخراً تهاجم العرض- فقررت اللجنة حجب الجائزة بدلاً من منحها لعمل آخر! أتمنى هالكلام ما يكون صحيح ! لأنه كارثة». جوائز المهرجان كشفت لجنة التحكيم عن جوائز الدورة الـ20 من مهرجان الكويت المسرحي والتي جاءت على النحو التالي: جائزة لجنة التحكيم للتميز في المكياج المسرحي ذهبت إلى دلال الردهان عن مسرحية صرخة، لفرقة المسرح الشعبي فيما حصدت هيا السعيد جائزة أفضل ممثلة واعدة وذلك عن مسرحية نكون او لا نكون، لفرقة مسرح الخليج وقدمت الجائزة جريدة الأنباء كما فاز يوسف بوناشي بجائزة أفضل ممثل واعد عن مسرحية هاديس، وقدمتها ايضا جريدة الأنباء. وفازت حصة العباد بجائزة أفضل ازياء عن مسرحية نكون او لا نكون، اما جائزة أفضل مؤثرات صوتية فقد تنافس فيها كل من الدكتور عبدالحميد صقر ويعقوب الكندري وفاز بها الأخير عن مسرحية كوميديا بلا ألوان، لفرقة المسرح العربي. أما جائزة أفضل اضاءة فقد فاز بها فهد المذن عن مسرحية نكون أو لا نكون، كما نال المذن جائزة أفضل ديكور مسرحي وذلك عن مسرحية البارج، لفرقة تياترو. ونالت ايمان فيصل جائزة أفضل ممثلة دور ثاني عن مسرحية البارج، فيما ذهبت جائزة أفضل ممثل دور ثاني لأمير مطر عن مسرحية كوميديا بلا ألوان، وحصدت الفنانة سماح جائزة أفضل ممثلة دور أول عن مسرحية هاديس، لفرقة المسرح الكويتي، ويوسف البغلي جائزة أفضل ممثل دور اول عن مسرحية سهد، لفرقة مسرح الشباب كما حصل البغلي على جائزة الفنان حمد كنعان التي تقدمها فرقة المسرح العربي. اما جائزة أفضل مؤلف فقد ذهبت الى سامي بلال عن مسرحية كوميديا بلا ألوان، وقد حصل على جائزة محمد الخضر في التأليف والتي تقدم لأول مرة حيث صعد الخضر وسلمها بنفسه. وتنافس على جائزة أفضل مخرج كل من مشاري المجيبل واحمد العوضي وقد فاز بها العوضي عن مسرحية هاديس، وحصد العوضي جائزة الفنان منصور المنصور التي تقدمها فرقة مسرح الخليج العربي وقام بتسليمها الفنان محمد المنصور. الجبري: لجنة تحقيق محايدة لبحث الموضوع أكد وزير الاعلام الكويتي محمد الجبري اهتمامه ومتابعته لما اثير في احدى المسرحيات التي عرضت في مهرجان الكويت المسرحي العشرين في 11/‏12/‏2018 ضمن انشطة المجلس الوطني للثقافه والفنون والاداب. وقال الجبري، في بيان صدر من وزارة الإعلام أمس، انه يولي هذا الموضوع اهتماما بالغا، مؤكدا رفضه التام لاي تجاوز كان لثوابت المجتمع الكويتي وقيمه الاصيلة. واكد حرصه على ما تناولته بعض وسائل التواصل الاجتماعي وبعض الصحف «لتصريح منسوب للاخ الفاضل بدر الرفاعي يشير لعرض مسرحي تحت عنوان (هاديس) وما حملته المسرحية من مضامين ومشاهد منافية لانظمة العمل الادبي والثقافي في دولة الكويت». واوضح انه تم تشكيل لجنة تحقيق محايده لبحث هذا الموضوع. وذكر الجبري ان لجنة التحقيق ستقوم ببحث جميع جوانب الموضوع، وتطبيق العقوبات الضرورية اللازمة في حال ثبوت تهمة التجاوز او الاخلال او التقصير بالسماح للعرض المسرحي المشار إليه. ولفت الى انه تم ايقاف لجنتي النصوص والمشاهدة عن العمل، لحين انتهاء لجنة التحقيق من المهام الموكلة إليها. (كونا)

المصدر :

https://alqabas.com

جميع الحقوق محفوظة 2012 - مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للإبداع الشعري

  • Black Facebook Icon
  • Black Twitter Icon
  • Black YouTube Icon
  • Black Instagram Icon