«مزيج» و«بين الحلم والواقع» معرضان للتشكيليين العرب في مصر

لفت معرضان تشكيليان أقيما بالتزامن في القاهرة، أنظار أجيال مختلفة من الفنانين والمهتمين بالفن التشكيلي، الأول ضم فنانة الكولاج اللبنانية مي يني، والخزاف المصري عادل هارون، في معرض مشترك بعنوان "مزيج"، والثاني ضم أكثر من 20 فنانا من مدارس وأجيال مختلفة بعنوان "فنانون بين الحلم والواقع" في غاليري ضي.

احتضنت قاعة أوبونتو بالزمالك٬ معرضا تشكيليا مشتركا للفنانة اللبنانية مي يني، والخزاف المصري عادل هارون، بعنوان "مزيج"، ويضم أعمالا متعددة من الخزف والكولاج والسراميك، ويستمر حتى بداية الشهر المقبل.

عرضت الفنانة يني أعمالها القائمة على فنون تشكيل الورق (الأوريغامي والكيريغامي) والكروشيه، إضافة إلى تصميمات الحلي، مستخدمة في ذلك أدوات بسيطة منها الورق والجرائد والمجلات وخامات مختلفة تم تجميعها في أشكال متعددة، ويبرز فيها تأثرها بالفلسفة الصينية، إذ يرجع نشأة فن الكولاج إلى بلاد الصين، غير أن الفنان العالمي بيكاسو يعد من أبرز من أدخل الكولاج في اللوحات الزيتية.

ومي طبيبة لبنانية مولودة في بريطانيا، درست بالكلية الملكية للجراحين في أيرلندا، وحصلت على دبلومة هندسة الديكور، حيث تمحور اهتمامها حول نظرية اللون والفلسفة الصينية القديمة "فينج شوي" وتأثيرها على النفس البشرية، وهي عضو نقابة الحرفيين الأيرلنديين لإتقانها الرسم والكروشيه، أثناء دراستها الطب في عام 1982 إلا أنها حصلت على إجازة من الطب في عام 2000 من أجل تحقيق طموحها كفنانة ومنسقة فنية تشمل أعمالها عددا من الوسائط منها الكولاج والرسم وفنون تشكيل الورق، إضافة إلى تصميم الحلي.

 

خزف

 

قدم الفنان عادل هارون، أعماله الخزفية المستوحاه من البيئة المعاصرة، وأعماله ذات بريق معدني يستخدم فيها أشكال الطيور، والحيوانات والأواني، والأوات المستخدمة في المعيشة.

يعمل هارون أستاذ الخزف المساعد بقسم التعبير المجسم بكلية التربية الفنية، جامعة حلوان، قام بدراسات متخصصة "كورس بينالي" في تكنولوجيا وترميم الخزف بمعهد فن الخزف بفاينزا، إيطاليا عام 1999 حتى عام 2003، وهو عضو نقابة الفنانين التشكيليين المصريين.

شارك في العديد من المعارض الجماعية الدولية القومية منها: صالون الشباب، وجمعية محبي الفنون الجميلة منذ تخرجه، وبينالي القاهرة الدولي الثاني والثالث والرابع للخزف

 

1994– 1998 وغيرها في المملكة العربية السعودية وبيروت وإيطاليا وألمانيا والعديد من البلدان، إضافة إلى معارض خاصة في فاينزا وروما وفيرونا بإيطاليا.

حصل على جوائز عدة أهمها: جائزة الشباب بالبينالي الدولي الثاني للخزف عام 1994، والجائزة الأولى بصالون الشباب الثامن عام 1997، وجائزة لجنة التحكيم في بينالي القاهرة الدولي الرابع للخزف عام 1998.

 

بين الحلم والواقع

 

في سياق تشكيلي آخر، شهد غاليري ضي (أتيليه العرب للثقافة والفنون)، أخيرا افتتاح معرض "فنانون بين فضاء الحلم والواقع"، وذلك بعد تأجيله 10 أيام لوفاة زوجة الشاعر الراحل عفيفي مطر، شقيقة هشام قنديل رئيس مجلس إدارة الأتيليه، ويستمر المعرض مدة 20 يوما.

ضم المعرض أعمال فنانين من مختلف الأجيال، منهم عزالدين نجيب، وعصمت داوستاشي، ورضا عبدالسلام، ومحمد شاكر، ومحمد عرابي، وعطية حسين، وأحلام فكري، وإيفلين عشم الله، وياسر رستم، وأحمد الجنايني، وعلي سعيد، وعبدالرحيم شاهين، والسيد القماش، وبهاء عامر، وميرفت عطاالله، وعلياء الجريدي، وأحمد صابر، وكريم حلمي وآخرين.

صاحب المعرض إصدار كتاب عن السريالية المصرية بمنظور آخر، للفنان التشكيلي رضا عبدالسلام.‬

ونظم الغاليري ندوة حول مجلة ألف للأدب المقارن، التي تصدرها الجامعة الأميركية بالقاهرة، وخصصت المجلة ملفا لقضية الترجمة والمعرفة، وشاركت في الندوة الناقدة العراقية د. فريال غزول، وأستاذة الترجمة في جامعة مانشستر د. منى بيكر، وأستاذ الأدب بكلية آداب القاهرة د. وليد الحمامصي، وأدار الندوة الشاعر محمد حربي مدير منتدى عفيفي مطر بالغاليري.‬‬‬‬

عادل هارون قدم أعماله الخزفية المستوحاة من البيئة المعاصرة

http://www.aljarida.com/articles/1554998157671670900/

جميع الحقوق محفوظة 2020 - مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للإبداع الشعري

  • Black Facebook Icon
  • Black Twitter Icon
  • Black YouTube Icon
  • Black Instagram Icon